الخطاب الملكي.. الصحف الإفريقية تسلط الضوء على الرؤية الإستراتيجية لجلالة الملك

أحداث.أنفو الخميس 10 نوفمبر 2022
SM_marche-verte
SM_marche-verte

ahdath.info

واصلت الصحف الإفريقية التعليق على الخطاب الذي وجهه صاحب الجلالة الملك محمد السادس للأمة بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين للمسيرة الخضراء، مسلطة الضوء على الرؤية الاستراتيجية لجلالة الملك من أجل تنمية الأقاليم الجنوبية، وكذا الدول الإفريقية.

وهكذا، كتبت صحيفة "لو كالام" الموريتانية أن الخطاب الملكي أكد على البعد القاري لخط أنبوب الغاز نيجيريا-المغرب، مضيفة أن جلالة الملك يرى في هذا الورش مشروعا مهيكلا واعدا لربط إفريقيا بأوروبا.

كما شددت الصحيفة على الرؤية الاستباقية لجلالة الملك محمد السادس، الذي أكد على أن المشروع موجه للأجيال الحاضرة والمستقبلية، مشيرة إلى أن جلالته أبرز أيضا أن خط أنبوب الغاز يعد مشروعا من أجل السلام، والاندماج الاقتصادي الإفريقي، والتنمية المشتركة.

وأشار كاتب المقال إلى أن جلالة الملك يولي اهتماما خاصا للشراكة مع دول غرب القارة، مضيفا أن جلالة الملك أعرب عن رغبته في أن يكون هذا المشروع الاستراتيجي لفائدة منطقة غرب إفريقيا كلها، التي يبلغ عدد سكانها أكثر من 440 مليون نسمة.

وعلى نفس المنوال، أبرزت صحيفة "W oroba-ci" الإيفوارية الالتزام الملكي بالسلام والتكامل الاقتصادي الإفريقي، مشيرة إلى أن جلالة الملك أوضح في خطابه السامي أن خط أنبوب الغاز نيجيريا- المغرب هو مشروع من أجل السلام، والاندماج الاقتصادي الإفريقي، والتنمية المشتركة.

وأشارت الجريدة إلى أن " جلالة الملك حدد في خطابه طموح اعتبار هذا الورش كمشروع رائد ومهيكل يربط إفريقيا بأوروبا، معربا عن إشادته بدعم المؤسسات المالية، الإقليمية والدولية، التي عبرت عن رغبتها في المساهمة الفعلية، في إنجازه.

وقال كاتب المقال إن "جلالة الملك أعرب أيضا عن حرص المغرب على مواصلة العمل بشكل وثيق مع نيجيريا ومع جميع الشركاء من أجل تنزيل هذا المشروع في أقرب الآجال"، مشيرا إلى أن المغرب ونيجيريا أجريا محادثات متعددة لتبادل وجهات النظر حول مشروع خط أنبوب الغاز.

من جهة أخرى، أوضحت الصحيفة أن جلالة الملك أعرب عن ارتياح المغرب للتأييد المتزايد لموقفه ووحدته الترابية، مسلطة الضوء على دعوة جلالته إلى التعبئة واليقظة من أجل "الدفاع عن وحدة الأمة، وتحقيق مزيد من التقدم وتقوية روابط المغرب بجذوره الإفريقية ".

وسجلت الجريدة في هذا السياق أن موقف المملكة يحظى بدعم متزايد من المجتمع الدولي، مشيرة إلى أن العديد من الدول تعتبر مخطط الحكم الذاتي "أساسا موثوقا وجادا" من أجل إنهاء النزاع المصطنع حول الصحراء المغربية.

وأكد كاتب المقال في هذا الصدد أن "أكثر من 90 بلدا عضوا في الأمم المتحدة أعرب عن دعمه لمخطط الحكم الذاتي باعتباره الحل الوحيد الممكن لهذا النزاع الإقليمي"، مسلطا الضوء على افتتاح أزيد من 27 بلدا لتمثيليات دبلوماسية بمدينتي الداخلة والعيون، ما يقرب من 40 في المئة منها دول إفريقية".

من جهتها ، ذكرت جريدة "Croissance Afrique" المالية أن جلالة الملك عبر في خطابه السامي عن رضاه بخصوص مشروع خط أنبوب الغاز.

وكتبت الصحيفة أنه " بعد أن ساعدت المسيرة الخضراء المغرب على استعادة وحدته الترابية وسيادته على أقاليمه الجنوبية، تواصل المملكة عزمها على إطلاق برامج اقتصادية لتعزيز التنمية في المنطقة، ليس فقط لصالح المغرب، ولكن أيضا لفائدة القارة بأكملها"، مشيرة إلى أن جلالة الملك شدد على أن الصحراء المغربية شكلت، عبر التاريخ، صلة وصل إنسانية وروحية وحضارية واقتصادية، بين المغرب وعمقه الإفريقي.

وبعد أن أبرز رؤية جلالة الملك من أجل التنمية الشاملة والمندمجة بمنطقة غرب إفريقيا برمتها، أوضح كاتب المقال أن خط أنبوب الغاز نيجيريا- المغرب سيربط الغاز النيجيري بأوروبا عبر المغرب مرورا بموريتانيا والسنغال وغامبيا وغينيا بيساو وغينيا وسيراليون وليبيريا وساحل العاج وغانا وتوغو والبنين.

وفي جمهورية الكونغو الديمقراطية، سلطت صحيفة "Le Forum des as" الضوء على المنظور المتكامل لجلالة الملك من أجل الدفاع عن مغربية الصحراء، مشيرة إلى أن هذه الرؤية الملكية تجمع بين العمل السياسي والدبلوماسي، من جهة، والنهوض بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية والبشرية للمنطقة، من جهة أخرى.

ونقلت الصحيفة مقتطفا من خطاب جلالة الملك أكد فيه أنه " في هذا الإطار، يندرج البرنامج التنموي الخاص بالأقاليم الجنوبية، الذي تم توقيعه تحت رئاستنا، في العيون في نونبر 2015 ، والداخلة في فبراير 2016"، مبرزة أن هذا البرنامج التنموي المندمج (بغلاف مالي يتجاوز 77 مليار درهم) يهدف إلى إطلاق دينامية اقتصادية واجتماعية حقيقية، وخلق فرص الشغل والاستثمار، وتمكين المنطقة من البنيات التحتية والمرافق الضرورية.

وأضافت أن هذا المشروع الطموح يستجيب لانشغالات وتطلعات سكان الأقاليم الجنوبية؛ مشيرة إلى أن جلالة الملك أعرب عن ارتياحه للنتائج الإيجابية التي تم تحقيقها.

وفي نيجيريا ، أبرزت صحيفة " ذا غارديان" اهتمام جلالة الملك بالتكامل الاقتصادي الإفريقي والتنمية المشتركة على المستوى القاري، مشيرة إلى أن جلالة الملك أعرب عن رغبته في أن يعود المشروع الاستراتيجي لخط أنبوب الغاز نيجيريا-المغرب بالنفع على كافة بلدان غرب إفريقيا، المنطقة التي تضم أكثر من 440 مليون نسمة.

وأشارت الصحيفة، نقلا عن خطاب جلالة الملك، إلى أن هذا المشروع يوفر فرصا وضمانات في مجال الأمن الطاقي، موضحة أن خط أنبوب الغاز هذا، الذي يبلغ طوله نحو 5600 كيلومترا، سيمر عبر 13 دولة على طول الساحل الأطلسي، مع طموح استفادة أكثر من 440 مليون نسمة.

كما توقفت الصحيفة، من جهة أخرى، عند ارتياح جلالة الملك للدعم المتزايد للوحدة الترابية المملكة، مبرزة أن جلالته شدد على أهمية مواصلة التعبئة واليقظة للدفاع عن وحدة الوطن.