والد "الهاكر" الفرنسي الموقوف بالمغرب يتهم بلاده بـ"بيع ابنه" إلى الأمريكيين

أحداث أنفو الثلاثاء 09 أغسطس 2022
قرصنة المعلومات
قرصنة المعلومات

AHDATH.INFO

وجه والد الفرنسي " سيباستيان راوولت"، الموقوف بالمغرب بسبب مذكرة بحث دولية، انتقادات شديدة اللهجة إلى السلطات الفرنسية لكونها لم تدخل على الخط لمنع ترحيل ابنه نحو أمريكا، حيث يواجه عقوبة ثقيلة قد تصل إلى 166 عاما من السجن، بعد اتهامه بالاحتيال الإلكتروني، وانتحال صفة، والمشاركة في مؤامرة للنصب الالكتروني.

وعقب صدور حكم قضائي مغربي يقضي بترحيل المعني إلى الولايات المتحدة التي طالبت بالأمر، خرج والد الموقوف في عدد من المنابر لتسجيل اعتراضه على ما وصفه بـ "بيع السلطات الفرنسية إبنه إلى الأمريكيين"، في الوقت الذي سعت أسرته إلى ترحيله نحو فرنسا للاستفادة من ظروف التخفيف، وقال والد سيباستيان،  إن ابنه تعرض للخيانة من قبل فرنسا التي كانت على علم بوجوده في المغرب، ما يعني إمكانية تدخلها لتسليمه لها إلا أنها لم تتحرك.

وقال والد سيباستيان أن ابنه الآن يواجه المجهول بعد تخلي فرنسا عن "سيادتها القضائية" أمام الولايات المتحدة الأمريكية" كما أوضح أنه طرق كل الأبواب التي يمكنها أن تتدخل في ملف ابنه، إلا أن عددا من السياسيين الفرنسيين والوزراء والمسؤولين تجاهلوا طلباته ما زاد من غضب الأسرة.

تجدر الإشارة أن الشرطة المغربية أوقفت المتهم الفرنسي العشريني، في 31 ماي الماضي، بعد وصوله إلى مطار الرباط قادما من فرنسا، حيث كان مطلوبا للأنتربول بناء على طلب أمريكي.