جلالة الملك معزيا في وفاة العالم الوزاني:كان رحمه الله قدوة حسنة في تسجيد الإسلام الحق

الثلاثاء 5 يوليو 2022
أحداث
0 تعليق

AHDATH.INFO

بعث جلالة الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة المرحوم  عبد الله الشريف الوزاني، أحد الأسماء البارزة في الساحة الدينية، والوجوه المألوفة في عدد من البرامج.

وجاء في البرقية الملكية: “علمنا بعميق التأثر بوفاة المشمول بعفو الله ورضاه فضيلة الأستاذ المرحوم عبد الله الشريف الوزاني، تغمده الله بواسع مغفرته ورضوانه وأسكنه فسيح جنانه”.

وأعرب الملك، بهذه المناسبة المحزنة، لأفراد أسرة المرحوم ومن خلالهم لكافة أهلهم وذويهم، ولسائر أصدقاء الفقيد ومحبيه، “عن أحر تعازينا وأصدق مواساتنا في هذا الرزء الفادح، الذي لا راد لقضاء الله فيه، سائلينه تعالى أن يعوضكم عن فقدانه صبرا جميلا وثوابا صادقا”.

أضافت البرقية: “إذ نشاطركم مشاعركم في هذا الظرف الأليم، فإننا نستحضر، بكل تقدير، سيرة عالم باحث مقتدر، حميد الخصال، ذي مسار فكري متميز وطنيا ودوليا، إذ كان، رحمه الله، قدوة حسنة في تجسيد الإسلام الحق، والحرص على إشاعة مبادئه وقيمه السمحة، من خلال مؤلفات وإسهامات وازنة، تدعو إلى التحلي بفضائل الوسطية والاعتدال، وربط جسور التعايش والتسامح بين مختلف الأديان، فضلا على المعهود فيه من غيرة وطنية صادقة، وتشبث راسخ بأهداب العرش العلوي المجيد”.

وتضرع الملك إلى الله جلت قدرته، “في هذه الأيام المباركة، أن يتلقى الراحل بعظيم إحسانه، وأن يجزل ثوابه على ما أسداه لدينه ولوطنه من جليل الخدمات، وما قدم بين يدي ربه من صالح الأعمال، وأن يحشره في زمرة النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين، وحسن أولئك رفيقا”.

تعليقات الزوّار (0)